faroukn91

طاقم الادارة
طاقم الإدارة

إنضم
23 أكتوبر 2016
المشاركات
3,285
الإعجابات
29
النقاط
48
غير متواجد حاليًا
#1
نبداو على بركة الله في تغطيتنا لموسم الفورمولا واحد 2018 بعد الراحة القصيرة نسبيّا وإنشاء الله نتمتعوا مع بعضنا و مرحبا بالجميع وإضافاتكم والموضوع ليس حكرا على أحد شرط صدقها والدراية الكافية بالمعلومة.
 
OP
OP
faroukn91

faroukn91

طاقم الادارة
طاقم الإدارة

إنضم
23 أكتوبر 2016
المشاركات
3,285
الإعجابات
29
النقاط
48
غير متواجد حاليًا
#2
فريق ويليامز يحدد موعد الكشف عن سيارته لموسم 2018

أعلن فريق ويليامز أنه سيكشف عن سيارته الجديدة ‘أف دبليو 41’ لموسم 2018 من بطولة العالمللفورمولا 1 في حدثٍ في مدينة لندنالبريطانية لتدشين موسمه الجديد، وذلك في 15 فيفري المقبل.

حيث تستعد فرق الفورمولا 1 للكشف عن سياراتها الجديدة، مع بدء التجارب الشتوية للموسم في 26 فيفري المقبل في حلبة برشلونة الإسبانية.

إعلان ويليامز بأن الكشف عن السيارة الجديدة سيكون في 15 فيفري المقبل يعني أن الفريق، حتى الآن، سيكون أول من يكشف عن صورٍ لسيارته الجديدة من ضمن فرق الفورمولا 1.


وفي حين أن القوانين التقنية تبقى مستقرة نسبياً لموسم 2018 بعد التغييرات الجذرية العام الماضي، إلا أن الموسم الجديد يشهد اعتماد تصميم ‘هالو’ لحماية مقصورة قيادة سيارات الفورمولا 1، حيث على الفرق العمل على دمج هذا التصميم بالهيكل.

وكان فريق ويليامز، والذي شهد تقدماً في مستوى تأديته في 2014 مع بدء الحقبة الهجينة في الفورمولا 1، قد عانى من تراجع مستوى تأديتهبعض الشيء على مدار الأعوام الماضية، حيث أنهى الفريق موسم 2017 بالمركز الخامس في ترتيب الصانعين، وتمكن لانس سترول من الصعود إلى منصة التتويج مرة وحيدة في سباق حلبة مدينة باكو.

ويشهد موسم 2018 استمرار لانس سترول ضمن صفوف الفريق، فيما يعتزل فيليبي ماسا وليفسح المجال أمام الروسي سيرغي سيروتكن الذي يسجل مشاركته الأولى في الفورمولا 1 كسائق أساسي، بينما ينضم البولندي روبيرت كوبيتسا إلى الفريق كسائق احتياطي سعياً للعودة إلى البطولة كسائق أساسي في 2019.
 
OP
OP
faroukn91

faroukn91

طاقم الادارة
طاقم الإدارة

إنضم
23 أكتوبر 2016
المشاركات
3,285
الإعجابات
29
النقاط
48
غير متواجد حاليًا
#3
مواعيد كشف الفرق عن سياراتها لموسم 2018 حتى الآن:

ويليامز: 15 فيفري
فيراري: 22 فيفري
مرسيدس: 22 فيفري
ماكلارين: 23 فيفري
تورو روسو: 25
فيفري
 
OP
OP
faroukn91

faroukn91

طاقم الادارة
طاقم الإدارة

إنضم
23 أكتوبر 2016
المشاركات
3,285
الإعجابات
29
النقاط
48
غير متواجد حاليًا
#4
الشاذلي زويتن: هناك مشروع لإنجاز مركب لسباق الفورمولا 1 بقيمة 500 مليون أورو

أوضح رئيس نادي تونس للسيارات، الشاذلي زويتن، اليوم الجمعة،على هامش ندوة صحفية، أن هناك مشروع لإنجاز مركب لسباق الفورمولا 1بقيمة 500 مليون أورو مازال في انتظار موافقة رئيس الحكومة.


وفي تصريح لراديو شمس آف آم، بين الشاذلي زويتن أن هذا المشروع سيوفر مواطن الشغل وسيساهم في جلب السياح لحضور السباق "عدد يصل إلى 145 ألف متفرج لهم الإمكانيات المادية ".
 
OP
OP
faroukn91

faroukn91

طاقم الادارة
طاقم الإدارة

إنضم
23 أكتوبر 2016
المشاركات
3,285
الإعجابات
29
النقاط
48
غير متواجد حاليًا
#6
الاتحاد الدولي يؤكد استخدام القفازات الحيوية في الفورمولا 1
Les gants biométriques



درس الاتحاد الدولي إمكانية إستخدام هذه القفّازات
على مدار العام الماضي، مع إجراء عدة اختبارات، حيث يتم تزويد القفازات بجهاز سماكته 3 ملم، وهو الجهاز الأول لمراقبة المستشعرات الحيوية، حيث على السائقين ارتداء هذه القفازات وذلك لمراقبة كافة المعايير الحيوية لهم طوال قيادتهم للسيارة.

الغاية من استخدام هذه القفازات تتمثل بإمكانية مراقبة البيانات الحيوية للسائقين بشكلٍ مستمر. وبالتالي، وفي حال تعرضهم لحوادث حالت دون إمكانية الاطمئنان عليهم على الفور، فإن تلك القفازات تستمر بإرسال بيانات حيوية عن السائقين إلى فرقهم وإلى الطواقم الطبية في الحلبة لضمان وجود صورة شاملة وواضحة عن الحالة الصحية لهم.

وتتميز هذه المستشعرات الحيوية بإمكانية إرسال المعلومات عبر تقنية ‘بلوتوث’ لمسافة 500 متر، ويكون مزوداً ببطاريةٍ يمكن شحنها من خلال وضع القفاز على جهاز شحن.

وسيتم تسجيل كافة المعطيات، المشفرة، وتخزينها بحيث يمكن للفرق الحصول عليها مع عودة السائق إلى منطقة الصيانة.

وقال المسؤول الطبي في الاتحاد الدولي للسيارات الدكتور إيان روبيرتس: “نعلم أن مراقبة الأشخاص تعتبر أساسيةً ضمن سياق العناية الصحية. تواجد السائقين في حوادث لا يختلف عن هذا الأمر. نريد البدء بعملية مراقبة وتقييم هذه المعطيات بأسرع وقت ممكن. كما توجد بعض الحوادث التي لا يمكننا فيها الوصول إلى السائق بسهولة. وبالتالي، عندما لا نتمكن من رؤيته فإننا نحصل على كمية محدودة من المعلومات”.

وتوجد، منذ الآن، مخططات لاعتماد مستشعرات لقياس معدل التنفس ودرجات الحرارة في المستقبل. وإلى جانب زيادة عوامل الأمان التي تؤمنها مثل هذه الأجهزة، إلا أنها تساهم بشكلٍ كبير في مراقبة الفرق لمستوى أداء السائقين.

وسيتم إجراء اختبارات لمثل هذه المستشعرات، التي توضع في مختلف أنحاء الجسم، على مدار موسم 2018 مع تقييم إمكانية استخدامها في المستقبل.
 
OP
OP
faroukn91

faroukn91

طاقم الادارة
طاقم الإدارة

إنضم
23 أكتوبر 2016
المشاركات
3,285
الإعجابات
29
النقاط
48
غير متواجد حاليًا
#7
الفورمولا 1 تنهي العمل مع ‘فتيات شبكة الانطلاق’ بدءاً من 2018

 
OP
OP
faroukn91

faroukn91

طاقم الادارة
طاقم الإدارة

إنضم
23 أكتوبر 2016
المشاركات
3,285
الإعجابات
29
النقاط
48
غير متواجد حاليًا
#8
فيراري ستبدأ موسم 2018 بمحرك العام الماضي بموثوقية Fiabilité أكثر صلابة
ركز المهندسين في مصنع مارانيللو على وضع تحسين الموثوقية كهدف رئيسي لوحدة الطاقة لسيارة فيراري 2018، في ظل قانون الثلاث محركات الذي فرضتها ال"فيا" ضمن بطولة العالم للفورملا واحد .



وهناك عيب فيما يتعلق بمنافسة الفيراري لمرسيدس في الموسم الفارط2017 حيث كانت الفيراري أقل ب15 حصان على محركات مرسيدس ، والتي يأمل أن يتم إغلاق هذه مع رأس الاسطوانة الجديدة "وحدة الإحتراق الداخلي" التي ستصل طوال الموسم، التي من شأنها أن تزيد بشكل كبير من سرعات المحرك .
وكما ذكرت المصادر المقربة من مصنع مارانيللو، تمكنت الإدارة بقيادة كورادو إيوتي للحصول على المحرك الإيطالي الذي بإستطاعته تحمل سبع جوائز كاملة دون معاناة النكسات، ورغم ذلك فإنه يظل تركيز جميع الجهود للمهندسين بالمقام الأول على تحسين الموثوقية Fiabilité الذي كانت له عواقب سلبية الموسم الماضي وحرمت فيتل من التّتويج ببطولة العالم للسّائقين.
 
OP
OP
faroukn91

faroukn91

طاقم الادارة
طاقم الإدارة

إنضم
23 أكتوبر 2016
المشاركات
3,285
الإعجابات
29
النقاط
48
غير متواجد حاليًا
#9
فريق هاس أوّل من يكشف عن صور سيارته الجديدة
أصبح فريق هاس أول من يكشف عن صور سيارته الجديدة لموسم 2018 من بطولة العالم للفورمولا 1.
حيث نشر الفريق الأميركي صوراً عبر وسائل التواصل الاجتماعي للسيارة الجديدة، والتي تُدعى ‘في أف 18’، والتي تتزود بوحدات طاقة فيراري بأحدث المواصفات.
وأبرز التعديلات على السيارة تشمل اعتماد تصميم ‘هالو’ لحماية مقصورة قيادة السيارات، بينما تحتفظ السيارة بنفس النهج التصميم وفلسفة التصميم للعام الماضي.
كما اتبع فريق هاس التصميم ذاته للفتحات الجانبية لسيارة فيراري من العام الماضي، إضافةً إلى تصميمٍ مشابهٍ للصفائح الجانبية.
وكان فريق هاس قد دخل عالم الفورمولا 1 عام 2016، وأنهى العامين الماضين بالمركز الثامن في ترتيب بطولة العالم للصانعين، ويحتفظ الفريق بتشكيلة سائقيه من العام الماضي مع رومان غروجان وكيفن ماغنوسن.


 
OP
OP
faroukn91

faroukn91

طاقم الادارة
طاقم الإدارة

إنضم
23 أكتوبر 2016
المشاركات
3,285
الإعجابات
29
النقاط
48
غير متواجد حاليًا
#10


هاميلتون هو الأسرع في نهاية اليوم الأخير للتجارب الشتوية في برشلونة الأولى


وبعد يومٍ ضائعٍ من التجارب يوم أمس إثر نزول الثلج بغزارة في حلبة برشلونة، كانت الفرق تسعى لتعويض هذا التأخر وضمان إكمال أكبر عدد ممكن من اللفات في اليوم الأخير من التجارب الأولى،. وذلك لاكتساب أكبر كمية ممكنة من المعلومات.

بدأت التجارب في حلبةٍ مبتلة، ولكن ذلك لم يمنع السائقين عن التوجه إلى الحلبة، وبعد ساعةٍ من بدء التجارب تم رفع الأعلام الحمراء إثر انزلاق سيارة ساوبر الخاصة بـ ماركوس إريكسون عند المنعطف الثاني، لتتوقف في المسار الترابي.

ورغم تسجيل بعض السائقين لتواقيتٍ في الساعات الأولى، إلا أن تسجيل التواقيت التنافسية بدأ فعلياً بعد ساعتين من انطلاق مجريات التجارب، مع تحسن ظروف الحلبة بشكلٍ مستمر. حيث تبادل سائق فريق مرسيدس فالتيري بوتاس ومنافسه في فيراري سيباستيان فيتيل تسجيل أسرع التواقيت.
واستمر التحسن في ظروف الحلبة على مدار الساعتين التاليتين، قبل أن يتخذ فريق مرسيدس قراراً بإرسال فالتيري بوتاس إلى الحلبة باستخدام مجموعة من الإطارات الملساء متوسطة القساوة، ولينتقل كافة السائقين بعد ذلك إلى استخدام الإطارات الملساء مع تحسن ظروف الحلبة بشكلٍ مستمر، وليتقدم سائق فريق رينو نيكو هولكنبرغ إلى المركز الأول بتوقيت 1:22.507 د.


بعد ذلك، احتل سائق فريق ماكلارين ستوفيل فاندورن المركز الأول لفترةٍ طويلة، مع استخدامه للإطارات الهايبرسوفت، وهي أكثر الإطارات ليونةً في 2018، لتسجيل 1:19.854 د.


إلا أن هاميلتون، والذي استلم مهام القيادة من بوتاس في فترة بعد الظهر، استخدم مجموعةً من الإطارات متوسطة القساوة وأظهر سرعةً لا يستهان بها لسيارة ‘دبليو 09' وليسجل أسرع توقيتٍ في التجارب الشتوية، 1:19.333 د لينهي التجارب بالمركز الأول متقدماً بـ 0.521 ث أمام فاندورن، الذي منح زميله فرناندو ألونسو فرصة المشاركة في آخر ساعتين من التجارب.


هذا اليوم كان مثمراً لفريق ماكلارين، مع إنهاء ألونسو للتجارب بالمركز الخامس، ومع إكمال فريق ماكلارين لما مجموعه 161 لفة ولينهي ألونسو الحصة بالمركز الخامس بينما اكتفى زميل هاميلتون في مرسيدس بوتاس بالمركز 12 مع التوقيت الذي سجله في الفترة الصباحية.


المركز الثالث كان من نصيب سائق فريق فيراري سيباستيان فيتيل، والذي استخدم الإطارات اللينة ‘سوفث لتسجيل توقيت 1:20.241 د منهياً هذا اليوم من التجارب بفارق 0.908 ث عن هاميلتون، ومتقدماً على سائق فريق هاس كيفن ماغنوسن الذي أظهر تأديةً جيدةً في هذا اليوم من التجارب، ومستخدماً الإطارات فائقة الليونة (سوبرسوفت) ليسجل 1:20.317 د.


وفي حين استلم نيكو هولكنبرغ مهام القيادة لـ رينو في الحصة الصباحية، إلا أن زميله كارلوس ساينز قاد سيارة ‘أر أس 18' في حصة بعد الظهر، بعد تأخرٍ طفيف مع تغيير الفريق للبطارية على متن السيارة. ومع تواجد هولكنبرغ بالمركز 11، إلا أن ساينز سجل 1:20.940 د مع الإطارات متوسطة القساوة لينهي الحصة بالمركز السادس.

وبشكلٍ مماثل للعديد من الفرق، اختار فريق ويليامز فصل مهام القيادة بين سائقَيه الأساسيين في الحصة الصباحية وحصة بعد الظهر. حيث قاد سيرغي سيروتكن السيارة في الصباح، وتواجد بالمركز الأخير وسجل توقيته مع الإطارات الإنترميديت، فيما تواجد سترول بالمركز السابع أمام سائق فورس إنديا سيرجيو بيريز الذي أكمل لفاته الأولى مع سيارة ‘في جاي أم 11' في هذا اليوم.


كان هذا اليوم سيئاً بالنسبة لفريق ريد بُل. مع إكمال ماكس فيرشتابن لخمس لفات استطلاعية فقط في الساعات الثلاثة الأولى من الحصة، إذ انتظر الفريق تحسن ظروف الحلبة نظراً لأنه لم يشأ المخاطرة بإرسال السيارة إلى الحلبة المبتلة.

ورغم إكمال فيرشتابن لبعض اللفات مع تحسن ظروف الحلبة بشكلٍ ملحوظ على مدار اليوم، إلا أن الفريق واجه مشكلةً تقنيةً رفض الإفصاح عنها في حصة بعد الظهر، ما حد من تجارب فيرشتابن بشكلٍ كبير.


ومن ثم، مع تبقي حوالي الساعتين على نهاية الحصة، انزلقت سيارة فيرشتابن في الحلبة ولتتوقف في المسار الترابي وليتم إيقاف التجارب للمرة الثانية. حيث اكتفى فيرشتابن بإكمال 35 لفة، وأقل من أي سائقٍ شارك في هذا اليوم بأكمله في الفترتين الصباحية والمسائية.


من جهةٍ أخرى، فإن الفريق ‘الثانوي' لـ ريد بُل تمتع بموثوقية أفضل، مع إكمال بيار غاسلي لأكثر من 140 لفة مع سيارة تورو روسو ‘أس تي أر 13' المزودة بمحركات هوندا، ولينهي التجارب بالمركز العاشر، فيما جاء ثنائي فريق ساوبر شارل لوكلير وماركوس إريكسون بالمركزين بالمركزين 13 و14 على الترتيب.

 
OP
OP
faroukn91

faroukn91

طاقم الادارة
طاقم الإدارة

إنضم
23 أكتوبر 2016
المشاركات
3,285
الإعجابات
29
النقاط
48
غير متواجد حاليًا
#11
ريكاردو يتغلّب على مشاكل محركه محققًا العلامة الكاملة في موناكو

تغلّب سائق ريد بُل دانيال ريكاردو على مشكلة المحرك التي واجهته في سباق جائزة موناكو الكبرى، ليُحقّق الفوز في الجولة السادسة من بطولة العالم لسباقات الفورمولا واحد، أمام سيباستيان فيتيل ولويس هاميلتون




من النادر جدًا أن يتمكّن سائق من تصدّر أسبوع الجائزة الكبرى من بدايته وحتى نهايته، ولكن هذا ما نجح الأسترالي في فعله على حلبة مونتي كارلو. فقد تصدّر التجارب الأولى، تبعها بالثانية والثالثة، ومن ثم كان الأسرع خلال الأقسام الثلاثة من التجارب التأهيلية قبل أن يُسجّل اليوم فوزه الثاني في موسم 2018.

ولكن دقّات قلب ريكاردو ارتفعت بشكل قياسي وغير مسبوق في اللّفة 28 عندما أخبر فريقه بأنه يُعاني من مشكلة غير قابلة للإصلاح في محرك سيارته. وعلى الرغم من ضغط فيتيل عليه ومحاولته الاستفادة من الوضع المتأزم للأسترالي، بيد أنّ سائق ريد بُل كان قادرًا على إدارة سباقه بذكاء – مع الإشارة إلى أنّ حلبة موناكو وصعوبة التجاوز عليها ساعدته على المحافظة على مركزه.

وهذا هو الفوز الأوّل لريكاردو في موناكو والسابع في مسيرته إذ حقّق الفوز على سبع حلباتٍ مختلفة في مسيرته (كندا، المجر، بلجيكا، ماليزيا، أذربيجان، الصين وموناكو).

كما أنه الفوز الرابع للحظيرة النمساوية على حلبة الشوارع.

وحلّ فيتيل في المركز الثاني أمام هاميلتون إذ واجها بعض المشاكل في إدارة إطاراتهما حيث اشتكى البريطاني أكثر من مرّة من التحبحب على إطار سيارته الأمامي الأيسر.

وسيُغادر هاميلتون حلبة موناكو وفي جعبته 110 نقاط متقدمًا بفارق 14 نقطة على فيتيل فيما صعد ريكاردو إلى المركز الثالث في ترتيب بطولة السائقين برصيد 72 نقطة.

وجاء في المركز الرابع كيمي رايكونن حيث تقدّم على مواطنه فالتيري بوتاس الذي كان الوحيد بين الخمسة الأوائل الذي قرّر استخدام إطارات الـ "سوبر سوفت".

الفرنسي إستيبان أوكون قدّم سباقًا مميّزًا بحلوله في المركز السادس فيما استطاع بيير غاسلي صدّ هجمات نيكو هلكنبرغ وماكس فيرشتابن خلفه ليُحرز المركز السابع.

وقد أكمل كارلوس ساينز الإبن ترتيب العشرة الأوائل.
مجريات السباق
انطلق السائقون العشرة الأوائل، بالإضافة إلى سيروتكين وهارتلي على إطارات "هايبر سوفت" بينما تواجد البقية على إطارات "ألترا سوفت". واستطاع ريكاردو الدفاع عن مركزه أمام هجمات فيتيل فيما نجح سائق ريد بُل الآخر فيرشتابن بتجاوز ثنائي هاس والتقدّم إلى المركز 18 مع نهاية اللّفة الأولى.


ومع بداية اللّفة الثانية تمتّع ريكاردو بفارق 1.3 ثانية عن ملاحقه فيتيل حيث قال له فريقه "تذكّر مهمتك في السباق الآن. حافظ على تركيزك".

وعلى الرغم من أنّ فيتيل كان بعيدًا بفارق 1.5 ثانية عن ريكاردو في اللّفة الثالثة، إلّا أنه نجح في توسيع الفارق مع هاميلتون صاحب المركز الثالث إلى 1.3 ثانية، ما دفع البريطاني للقول "هذه الوتيرة بطيئة، ولكن الشعور داخل السيارة جيد".

وفي أثناء ذلك تقدّم فيرشتابن إلى المركز 17 بعد تجاوزه لإريكسون قبل أن يتقدّم مركزًا آخر إثر تجاوزه الناجح على سترول على المنعطف المزدوج بعد النفق. ووصل الهولندي إلى المركز 14 بعد مضيّ 7 لفات من السباق.

وحصل سيروتكين الذي كان يحتلّ المركز 12 على عقوبة توقف وخروج لمدة 10 ثوانٍ في منطقة الصيانة بسبب عدم تثبيت إطاراته قبل 3 دقائق من بداية لفة التحمية.

ريكاردو أكمل تسجيله لأزمنة سريعة إذ وصل الفارق إلى 1.7 ثانية مع فيتيل بحلول اللّفة العاشرة، في حين تلقى فريق ويليامز صفعةً ثانية بعد تعرّض سيارة سترول لأضرار إذ اضطر للدخول إلى منطقة الصيانة من أجل تغيير الجانح الأمامي.

وفي اللّفة 12 قام هاميلتون بالتوقف وتغيير إطاراته إلى الـ "ألترا سوفت" إذ خرج في المركز السادس بعيدًا بفارق 1.2 ثانية عن أوكون أمامه ولكنه سرعان ما نجح في تجاوزه.

هذه الاستراتيجية المبكّرة دفعت ريكاردو إلى تسريع وتيرته حيث رفع الفارق سريعًا مع فيتيل إلى 2.8 ثانية.

وقال فريق فيراري لفيتيل "إبقَ خارجًا إذا تستطيع البقاء على أرض الحلبة"، وهو ما فعله الألماني.

وفي اللّفة 16، أجرى فيتيل توقفه منتقلاً إلى إطارات "ألترا سوفت" إذ خرج في المركز الثالث وراء زميله رايكونن. هذه التقلبات دفعت ريكاردو للتوقف في اللّفة التالية حيث حافظ على صدارته ولكن الفارق اتسع إلى 3.3 ثانية مع فيتيل.

ولكن قلّص فيتيل الفارق إلى 2.5 ثانية في اللّفات التالية إذ بدا بأنّ الأسترالي لم يتمكّن من إدخال الحرارة المناسبة إلى إطارات سيارته بالسرعة المطلوبة.

وعلى عكس سائقي الصدارة الذين قاموا بالانتقال إلى "ألترا سوفت"، فضّل فريق مكلارين استخدام إطارات "سوبر سوفت"، وهو القرار الذي اتبعه كذلك بوتاس.

ومع استقرار الفارق بين ريكاردو وفيتيل على 1.6 ثانية حصل الأسترالي على الرسالة التالية "أنت تقوم بعملٍ جيد، حاول إدارة هذه الإطارات".

في الجهة الأخرى بدا هاميلتون غير مرتاح مع إطارات سيارته إذ قال "لديّ تحبحب على الإطار الأمامي الأيسر من دون أن أضغط حتى".

ارتفعت دقات ريكاردو بشكل قياسي في اللّفة 28 عندما أخبر فريقه بأنه بدأ يخسر الطاقة من محركه إذ استفاد فيتيل من الوضع ليُغلق الفارق إلى 0.8 ثانية.

الألماني أراد معرفة السبب وراء تراجع منافسه حيث قال "هل يُعاني ريكاردو من مشكلة؟" فأجابه مهندسه "أجل هو يعاني مع وحدة طاقته. واصل الضغط عليه".

وتحدث مهندس ريكاردو مع سائقه قائلاً "نستطيع رؤية ما يحدث، حافظ على قيادة سلسلة"، قبل أن يحصل على رسالة أخرى تدعوه للمحافظة على تركيزه.

ريكاردو أراد معرفة المزيد عن وضعه حيث قال "هل سيتحسّن الوضع؟"، ليُجيبه مهندسه بالنفي.

فريق فيراري كان سريعًا في نقل هذه المعلومة إلى سائقه "مشكلة ريكاردو لن تتحسّن. مشكلته لن تتحسّن".

وبشكل غريب عاد الفارق بين ريكاردو وفيتيل إلى 1.6 ثانية بعدما كان أقلّ من ثانية.

تساءَل البعض مع انتصاف مسافة السباق عمّا إذا كان بوتاس الذي يحتلّ المركز الخامس هو الحصان الأسود. السائق الفنلندي كان الوحيد بين الخمسة الأوائل على إطارات "سوبر سوفت" في الوقت الذي كان يُعاني فيه منافسوه في الأمام في إدارة إطاراتهم.

وقال هاميلتون "لا أستطيع التصديق بأنّ هذه الإطارات ستتمكّن من الصمود لـ 40 لفة أخرى"، فما كان من مهندسيه إلّا أن قال له "جميعكم في ذات المركب".

مرسيدس حاولت تشجيع سائقها الآخر الذي كان يحتلّ المركز الخامس "بوتاس، الأمر عبارة عن لعبة انتظار ولكنك تقوم بعملٍ جيد".

وقام فيرشتابن بإجراء توقفه في اللّفة 48 إذ وضع إطارات "هايبر سوفت" ليخرج في المركز 11.

وللمرّة الأولى في موسم 2018 انسحب ألونسو من سباق حيث واجه مشكلة في سيارته خلال اللّفة 54 حيث أوقف سيارته بجانب المنعطف الأوّل. وقال لفريقه "لديّ مشكلة في علبة التروس".

في أثناء ذلك دخل الثلاثي ساينز وهلكنبرغ وفيرشتابن في منافسة على المركز الثامن إذ قام الإسباني بتمرير زميله الذي كان على إطارات أجدد وحجز سائق ريد بُل بالخلف في المركز العاشر ولكن ليس للكثير من اللّفات حيث تجاوزه في اللّفة 58 ليتقدّم إلى المركز التاسع.

وفي اللّفة 65 تواجد غاسلي وهلكنبرغ وفيرشتابن على مقربة من بعض إذ دخلوا في منافسة ثلاثية على المركز السابع. ولكن سائق تورو روسو استطاع الدفاع عن مركزه.

وقد اصطدم لوكلير بمؤخرة سيارة هارتلي في اللّفة 73 فور خروجهما من النفق حيث قال سائق ساوبر "تعطلت مكابح سيارتي بالكامل". ونتيجةً لذلك تمّ اعتماد نظام سيارة الأمان الافترضية.
 
أعلى أسفل

عزيزي المستخدم!

لقد وجدنا أنك تمنع عرض الإعلانات على موقعنا.

يرجى إضافته إلى قائمة الاستثناءات أو تعطيل AdBlock.

يتم توفير موادنا مجانًا والعائد الوحيد هو الإعلان.

شكرًا على الفهم!